Saturday, March 1, 2008

ماهو أكبر من مغنيه

-تمهيـــــــــــد-
كنت قد أشرت في مناسبات عديده أن تعاطي المواضيع الشعبيه في كويت الحاضر يختلف عن ما كان عليه في كويت السابق..فتحولت صراعات التيار الليبرالي والديني والمستقل "الحميده" إلى صراعات البدو والحضر..والسنه والشيعه..إلخ "الخبيثه"..ولعل الجدول أدناه يبين لنا مدى التحول في الطرح الشعبي لبعض القضايا..وكيفية انقسام الرأي العام على أسس طائفية عرقية..والجدول يمثل الغالبية على الأقل في كل طرف

-من هو المسؤول..ومن هو المستفيد؟-

باعتقادي الشخصي..أن المسؤولين عن كل ما يحدث..هم المستفيدين. وبغض النظر عن استغلال البعض لتلك القضايا وغيرها لحاجة في نفوسهم..إلا أن أكبر المستفيدين يطبقون سياسة فرق تسد..ليشتتوا الرأي العام والشعب عن قضايا أهم..كإلهاء بعض الدول لشعوبها في الرياضه والفقر وما إلى ذلك. وسياسة فرق تسد أو الإلهاء..سياسة يمارسها لاعبوها باحتراف..حتى وصلوا في زيغهم للناس أن غرق مثقفوا البلد ومفكريهم في شبر من الفتنه..!
وقس على ذلك في القضايا الأخرى..وبالتصاريح التي تكشف مافي النفوس وهو بالطبع أبعد وأعمق من القضية المصرح بها..فتعرفهم في لحن القول..وتعرف مافي داخلهم..فمن هو المسؤول بزرع تلك الأفكار والتوجهات المتطرفه؟
-أدلة من القضية الأخيره-
بداية..لانستطيع إنكار أن لكل طائفة وعرق وتيار في الكويت بعض التوجهات والأفكار التي قد تنكرها بقية الفرق..بل وقد تمجد بعض التيارات أشخاصا تراهم بقية التيارات إرهابيين وخونه و و و..الخ. وأكاد أجزم أن التيارات لاتتفق في تصنيفها للأشخاص إلى سيء وجيد إلا في ماندر..سواءا كانت شخصية محلية أم خارجية.إننا وإن عهدنا في الكويت أن يخون أحد المسؤولين في الدوله أو بعضا من المواطنين لبعض من تلك الشخصيات "الخارجيه" إلا إننا لم نعهد أن يخرج مسؤول بتصريح يخون فيه مؤيدي تلك الشخصيه الخارجيه من الكويتيين أنفسهم.
ففي القضية الأخيره..صرح جابر الخالد بتصريح استفزازي لم يكن في محله ولاوقته ليقول: لايوجد كويتي شريف يقول أن عماد مغنيه شهيد. وبالطبع فقد أخذت المؤبنين الحمية فكان ما كان إلى أن تطورت الأمور فمن ندوة حزب الأمه والسلف إلى النواب وكتاب الصحف المحلية وصولا إلى المهري وناصر الخرافي وعلي المتروك وعبدالحميد دشتي انتهاءا بمبارك البذالي وبشباب الجابريه وشباب الكويت في كل مكان بل حتى أطفالنا..وبالطبع فإننا لاننسى المدونين!
من المستفيد بترك الحبل على الغارب والسماح بأن يختلط الحابل بالنابل فيصرح الجاهل والحاقد والعاقل المغرر به وصاحب الفتنه والمتكسب و و و و الخ من كلا الطرفين؟ من المستفيد بأن يهان القانون لتقوم كل جهة بتنصيب نفسها حامية ومسؤولة عن هذا البلد؟ من المسؤول بأن ترك التصريحات الاستفزازية والتهديدات تخرج من هنا وهناك ومن أشخاص ليس فيهم صاحب الحل والربط؟من المستفيد الذي يجعلنا نؤمن أن لكل فعل ردة فعل لانستطيع فيها لوم أحد وترك الآخر لأن أصحاب الشأن لم يلتفتوا لمسؤوليتهم؟
-الصحـــــف-
نزيد على ماسبق فنسأل: من المستفيد بترك الصحف وهي أداة في غاية الأهمية ويصل صوتها إلى كل بيت..من المستفيد بتركها تسرح وتمرح في سماء الطائفية والتفرقه يوميا وهو من أمرها في أوقات سابقة بأن يكفوا عن هذه القضية أو تلك؟
إنني لا أعيب على جريدة الوطن ماتفعل، وعلى تبنيها لفكرة "الوطن الزائل"، فصاحبها منبوذ من أسرته ومن الكويت برمتها، ولاأرى في مايفعل إلا تكسبا جشعا حتى إذا مانقلبت البلد رحل إلى حيث أمواله في الخارج..فكان أن تكسب وانتقم منا في نفس الوقت. إلا أنني أعيب على بقية الصحف السير على نفس منهج الوطن..ولا أظنهم يجهلون الفرق بين التكسب من وراء السبق والاثارة الصحفيه..والتكسب على حساب الكويت من وراء الإثاره الطائفية والعرقية.
-بتجرد من العاطفه : لكل فعل ردة فعل تساويه في المقدار وتعاكسه في الاتجاه-
نظرية علمية بحته..لكنها لاشك تنطبق على أحوال الدنيا والبشر. ولدينا في الكويت العديد من الأمثلة على ذلك. وعلى سبيل المثال لا الحصر..نرى وفي آخر القضايا المستجده بيان رجل الاعمال الشيعي على المتروك والذي عرف بوقاره واتزانه واعتداله. فالرجل وعلى تهديداته المبطنه ومزايداته إلا أنني لا أستطيع أن ألومه أو أن ألوم النائب حسين جوهر والذي وعلى الرغم من انتقاده لتأبين عماد مغنيه..إلا أنه سارع إلى محاولة حماية المؤبنين من يد القانون..فالقضيه وكما كنا نخشى..قد تحولت إلى قضية طائفية بحته شئنا أم أبينا..وبسابق الإصرار والترصد! وقس على ذلك في القضايا الطائفية الأخرى أو العرقية منها.
-مالذي استجد في طرح القضايا؟ماهي الخطوره؟-
ليس مهما قتل أو استشهاد عماد مغنيه..أو بن لادن..أو غيرهما. المهم ماكشفوا في نفوسنا. والخطوره كل الخطوره في البيانات والتصريحات التي باتت تخون وتهدد بالويل والثبور. كل الخطوره في ما استجد علينا من أفكار فاقت النزاعات المعتاده إلى أفكار ترفض التعايش مع الآخر في هذا البلد.
-الحــــــــــــــــل-
لم يكن مقدرا للأمور بأن تصل إلى ماوصلت إليه. وكان من الأجدر على المسؤولين بأن يمنعوا تفاقمها وأن يحتووها كما فعلوا مع القضايا التي أرادوا لها أن تموت في مهدها. عدى عن ذلك فإنني أرى بأن يحاسب مفتعلوا الفتنه ليكونوا عبرة لغيرهم بأننا لانسمح لأحد بأن يهز كياننا وبأن يثير النعرات في بلد الصداقة والسلام. إنني أرى بمفكرينا وعقلائنا أن يدلوا بدلوهم، فيهدئوا الأمور..ويبينوا للكويتيين من غرر بهم في هذه القضية وفي غيرها..إنني أرى بهم أن يعلمونا السموا في خلافاتنا وينزعوا منا الأفكار المتطرفه والتي ترفض التعايش مع الآخر..إنني أرى بهم أن يستنتجوا لنا العبر من تاريخ وأحداث هذا البلد المتسامح ليزرعوا بنا تقبل الطرف الآخر والاختلاف السلمي الذي يحل بالتحاور.
ويبقى التساؤل: إلى أين؟

38 comments:

حسافتج يا كويت said...

متى يحلون المجلس

بصوتلك خلصني

أنت زاهب؟؟

ولد الديرة said...

الى اين؟

الى حقبة ليست بأفضل من الحقبة الحالية

kila ma6goog said...

الجهل سيطر

كلنا خاسرون

حمودي said...

اذا سلطه تمشي على سياسة فرق تسد اكييد بيكون هذا هو الحال

كويتي متعصب said...

أكيد في ناس مستفيدة من اللي قاعد يصير ولو تلاحظ أنه في قضايا تطرح وتضخم وأهي أصلا قضايا بسيطة ..
ليييييييييييييييييييش ؟؟

لأنه في مستفيدين يبون يشغلون الرأي العام بهذه المشاكل وهم يلعبون لعبتهم بالخفاء

ولكن على رجالااااااااااات الكويت الوعي لهذه الأمور وحث الناس على عدم تداولها في الدواوين

مُحَسّدْ said...

احلف بالله غير حانث لو قام احد وأبّن صدام حسين في طهران لغرق من بصاق الناس عليه وكذا لو قام احد في الضاحية الجنوبية في لبنان وأبّن رابين

فما بالنا اليوم ندعو الى التهوين من الحدث الذي استفز الكويتيين سنة وشيعة ؟

يا سيدي هناك فرق كبير بين الحلم والبلادة !

ليس في الامر طائفية كما سبق وقلت من قبل فالتأبين قد طالت اساءته الجميع

لماذا نوقع اللوم والعقاب على من لا ناقة له ولا جمل بالقضية ونترك من كانا
سببا فيها ؟ امر في غاية الغرابة

وجرم جره سفهاء قوم * وحل بغير جارمه العذاب

العرزاله said...

حسافتج ياكويت

احم احم

عيل بكثر من هالكتابات

:p

العرزاله said...

ولد الديره

ومسؤوليتنا جميعا صغارا وكبارا ان نقف دون وقوع ذلك لأن كلنا بنخسر

العرزاله said...

مطقوق

نعم

الكويت هي الخاسر الاكبر

العرزاله said...

حمودي

ومن جذي لازم نتنبه ومانطيح بالفخ

العرزاله said...

كويتي متعصب

نعم على رجالات الكويت الحذر والتوعي..وبنفس الوقت ماينسون عامة الشعب من البسطاء والجهله

العرزاله said...

محسد

انت لك وجهة نظر بأن الموضوع ليس بطائفيا ولاتسوونه طائفي وانا احترمها

وبنفس الوقت انا اشوف ان الموضوع شئنا ام ابينا صار طائفي والايام القادمه حبلى وستثبت لك صحة كلامي

يكفي..يكفي بيان المتروك المبطن بالتهديدات وهو من عرف عنه الاتزان

ويكفي ان حتى حسن جوهر اللي وقف ضد المؤبنين مرده رجع ودافع عنهم

نستنتج ان القضيه صارت طائفيه

شغله اخيره

ارد واقولك ماهو تعريف تهوين المشكله؟

اقرا اخر المقاله قلت لازم نحاسب المتسببين بالفتنه وانهم يكونون عبره

:))

حسافتج يا كويت said...

العرزالة:

إلحق شوفلك نائب ترى عرزالتك تعتبر تعدي على أملاك الدولة وروح دورلك واسطة ترى أصحاب الدواوين مو احسن منك و أنصح في بورمية تراة فلتة اب هالسوالف

فريج سعود said...

سلمت يداك

العرزاله said...

حسافتج ياكويت

أعتقد إن نك نيمك أحسن رد أقدر أرد فيه

:)

العرزاله said...

فريج سعود

حياك حبيبي :)

Salah said...

عين العقل

ولد الديرة said...

كيف مسئوليتنا جميعا؟

حتى اللي يأتمرون بأوامر خارجية؟

ولد الديرة said...

بعد اذنك

محسد

ينصر دين اهلك

someone_q8 said...

السلام عليكم
انا معاك في بعض ما قلته , وايضا اختلف معاك في بعض الامور
المشكلة اللي صارت هي ان الحكومة اسكتت في اول الامر ولا اتخذت اي اجراء سريع مما ادى الى ظهور ابواق الفتن الى الظهور
يعني لو عاقبت او او اتخذت موقف سريع للي صار اول الامر جان ما وصلنا لي هالامر
وبعدين في شغلة اخوي , اغلب السنه واغلب الشيعة مو راضيين باللي سواه النائبين , وايضا اغلب السنه واذا مو كلهم ما قالوا ان كل الشيعة ما عندهم ولاء , والانتقاد كان اكثر شيء على النائبين وعلى اللي حضروا التأبين فقط

اما اللي تكلموا بالفتنه وزادوها من السنه ومن الشيعة فهذول يستاهلون الجلد بساحة الصفاة
لك مني كل تحية واحترام

الكويت اولاً said...

yoooon9ooor denaaak ya ostaaZZ
5aleeeefaaaaa .... !!!

صح لسانك
المفرووض تقتب عنوان المقال
بــــرد على قــلـــبـــك

....
بس انا عندي رد بسيطة على اخوي محسد
الظاهر لمن قريت المقال طوفت شيء مهم منها
الاخ العررزالة شقال؟
قال
"والجدول يمثل الغالبية على الأقل في كل طرف"
يعني اللي يبي يوصلة كاتبنا العرزالة
ان في اغلب القضايا السابقة تكون تحت شريحة "الاغلبية"
وليست مطلقة على الشريحة او الفئة كلها
و ان القضية التي نواجهها حاليا لهو
مثال مكرر

واضيف على ذلك انا واحد من الناس ما
ارضى لا على سنة و لا شيعة
بس ما ارضى بالغلط


بالنهاية ما اقول الا الله يحفظ الكويت من كل طامع و غشاش

وتسلم عواميد عرزالتنا

Krakatoa said...

العرزالة

حتى مصارين البطن اتهاوش مع بعضها

امر عادي..اللي يحصل محد راضي يفهم هالشغله..الاختلاف في القضايا بين فئات المجتمع شي صحي

لكن القضايا اللي تمس الدولة ككل المفترض ان الكل يكون موافق عليها ويساندها مو مثل اللي حاصل الحين....

اتفق مع طرح الاخ محسد..المفروض اللي صار يمس كل شرائح الكويت وكل طوائفها..مو يصور على انه "حط" على طائفه معينية..الجابرية يوم اختكفت كان عليها السني والشيعي شالمشكله في الاعتراف بأن الت[ين كان هو اساس البلا وهو اللي عطى دفعة حق صيحفة الوطن انها تشتغل عدل وتنفخ

Butash5e9 said...

العرزالة ..
احترم رأيك و رقي طرحك و عقلانيتك ..

و اسمحلي بالإختلاف معاك حول نقطتين ..

بالبداية الذي يحدث أعتقد هو نتاج ضعف و ليس دهاء أو عمل سياسي منظم .. فالحكومة تخاف المواجهة ..

و النقطة الأخرى القيت باللوم على وزير الداخلية و هذا مثار استغراب!

وزير الداخلية صرح بالحق .. و ما ينسجم مع التوجه الشعبي و الحكومي في أمر مسلم به ..ولم يكن أحد يتوقع أن يتحدى عدنان الكويت بأسرها و على القنوات الفضائية و يبريء المجرم و يتوعد الوزير ..

عفوا بس اذا ماكان كلام الوزير عاجبه كان المفروض يبلع العافية و يسكت ..مو العكس احنا اللي نبلع العافية و نجامل على جراجنا .. بعد اللي صار هذه رسالة لكل من يتجرأ و يجاهر في خطيئته في حقنا ..

أما عن أهداف الوطن و غيرها من الجرايد فعدنان هو اللي عطاها الفرصة .. ما فبركت فيديو و ركبت كلام و خلته يقول :

من يقول أن عماد مغنية ارهابي هو من ضمن مشروع أمريكي صهيوني مجرم و ارهابي لتشويع صورة البطل مغنية


و سامحني على الإطالة و مشكور على هالبوست و أحب أقولك إني من قرائك و حتى لو اختلفت معاك فأنا أستمتع بترتيب أفكارك ووضوحها ماشاءالله
تحياتي :)

فتى الجبل said...

اكبر مستفيد اهوا الحكومة اللي تتعامل معانا على اساس فرق تسد مع احزابها المتاسلمة
والحل اهوا مواجهة الحكومة وهذي الاحزاب الدايخة

العرزاله said...

بوصلوح

شرفت :)

العرزاله said...

ولد الديره

نعم حتى اللي يأتمرون بأوامر خارجيه

يا نحاورهم ويردون عن اللي يسوونه اذا كان مغرر بهم وماسووا شي عظيم اضر الديره

او تتخذ اجراءات بحقهم ويبعدون من الكويت اذا اذوها وهددوا امنها وولائهم مو لها

:)

العرزاله said...

Someone

مو احنا شضيعنا غير تراخي الحكومه الى ان وصلت الامور الى ماوصلت اليه

المطلوب الحزم في هذه الامور

وبعدين انت تقول ان الموضوع مو سني وشيعي

لكن الشواهد في الفتره الاخيره تقول غير ذلك

شوف شكثر بدلوا مواقفهم ووقفوا مع المؤبنين مع انهم كانوا اول من انتقدهم

علي البغلي وحسن جوهر

والحين فزعة المهري وعلي المتروك

شلون بالله مو سنه وشيعه؟

نعم احنا نقول مو سنه وشيعه

ووايد ناس مثلك اذا مو كلهم مثل ماتفضلت

لكن غياب الحزم راح يدخل جهلاء اكثر واكثر لين تقلب السالفه سنه وشيعه

العرزاله said...

الكويت اولا

حياك الله حبيبي

ونعم المقصود هم الغالبيه ومانقدر نعمم

تحياتي

:)

العرزاله said...

كراكاتوا

حبيب قلبي

الاختلاف بين طوائف المجتمع شي

ورفض التعايش والتخوين شي ثاني

يمكن حضرتك ووايد ناس فاهمه تفرق بين الشيين وماقربت صوب الثاني

لكن الجهله وايد واهم من راح يدفعنا للمفهوم الاول

وبوادر هالشي واضحه هاليومين من تخبط وتصريحات من هنا وهناك والمشكله ولا واحد فيهم صاحب شأن

وصاحب الشأن غائب

الامور متروك على الله

اما مسألة تصوير الامور على انها طائفيه

فوالله اني فاهم وجهة نظركم

وان ياجماعة السالفة ليش غصب بتسوونها طائفيه وانها مسألة أمن دوله

انا اقولك

انا من الناس اللي يشوفون ان المسألة وان تمسك العقلاء اللي يطرحون طرحك بالابتعاد عن الطائفيه

الا ان الامور اخذت في التسارع

شوف علي البغلي وحسن جوهر مثلا..مو كانوا ضد المؤبنين؟ ليش الحين يرفضون الاجراءات اللي راح تتخذ بحقهم؟

علي المتروك انسان متزن بكتاباته ومواقفه..شاللي خلاه يشذ ويقط كلام كبير وكله تهديد؟

عبدالحميد دشتي؟

رسائل المساندة لحزب الله من بعض الكويتيين؟

المسأله صارت فزعه سواء اللي ذكرناهم جهله او لا

عموما هذي وجهة نظري المتواضعه مع كل الاحترام والتقدير لوجهة نظركم :))

Mishari said...

عزيزي العرزالة اللى حصل نتيجة أمرين
غياب القانون والجهل

غاب القانون فأختبئ الناس وراء الطائفة والقبيلة حماية لهم
وساد الجهل فبدأت القضايا تأخذ منحي طائفي بدلا من حلولها المنطقية
ولو أنني اعتقد بأن المواضيع ليست سنة وشيعة وليست حضر وبدو ولكن هي مصالح انتخابية اكثر والدليل مواقف بعض النواب

العرزاله said...

بوتشخيص

حياك الله حبيبي

والله الضعف وغياب الحزم قد يكون من الحكومه

لكن الدهاء قد يأتي من أطراف أخرى أكثر تأثيرا وقدرة وقد تكون هي السبب في وضع حكومه ضعيفه تقف في مهب الريح دون مسانده من ابسط القضايا الى اكبرها والشواهد كثيره

اما مسألة وزير الداخليه

فكما ذكرت بالمقاله انه لاتوجد طائفه او تيار او تجمع في الكويت الا ولهم افكار غريبه على باقي الكويتيين ويمجدون شخصيات يمقتها باقي الكويتيين واكتفي بذكر بن لادن ومغنيه

الغريب في الموضوع وانا هنا لا القي كل اللوم على جابر الخالد وانما الغريب هالمره ان التخوين والطعن تعدى الشخصية المذكوره الى من يسانده ويعتز به..ومع انك تقول ان هذا شي بديهي الاخ غلط على كل الكويتيين لكن بنفس الوقت عندنا من الشذوذ مايكفي ان في ناس تقول لا يبا الريال شريف ومو اهو صاحب المشكله مثل اللي يقولون بن لادن شريف ومستعدين يجادلونك بهالامر

المشكله لما يتكلم الواحد بنبرة اللي على راسه بطحه يحسسها

هني المسألة تصير عناد ونرفزة والشاطر اللي يقظب نفسه ويرد بحكمه وهذا اللي ماصار بالمره الاولى

وبعدين بالعكس ليش يسكت؟ فرصة تكسب انتخابي يتله على طبق من ذهب خاصة ان وايد ناس من الشيعه كانوا يعيبون عليه اللين والمهادنه في هذا الامور والدليل انها فرصة انتخابيه ان مابقى مرشح فاشل من مثل دشتي الا ودش بالموضوع

والوطن وان لم تفبرك الموضوع..وان جائها الموضوع على طبق من ذهب الا انها ردحت ورقصت على انغامه

واقل دليل نشرها لبيانات واعلانات مدفوعة الاجر للموضوع بصوره يوميه ولو انها صح ماتبي فتنه جان امتنعت عن نشر الاعلانات

بكل الاحوال تبقى اخ اعتز بالتحاور معاه وصاحب فكر يستحق النقاش

شوف مو بس انت تمدح

:)

تحياتي

:)

العرزاله said...

فتى الجبل

نعم

فرق تسد وتغيير الحلفاء كل مره

وكل ساع يقربون ناس ويبعدون ناس

بس وين اللي يفهم

:)

العرزاله said...

مشاري

انت لخصت الموضوع بكلمتين ماشاء الله عليك

نعم

غياب القانون والحزم

والجهل ومافي النفوس

ولو وجد الامر الاول او انتفى الثاني لكنا بألف خير

تحياتي

:)

Butash5e9 said...

العرزاله ..

أركبوا الموجه ..حسبي الله عليهم ..


ههه ما أقدر أبيع الماي في حارة السقايين :)

تحياتي

حلم جميل بوطن أفضل said...

كلام جميل أتفق معه تماماً. لكن أرفض أن نحمل الحكومة المسئولية. لا أنفي أخطاء الحكومة و جهلها و عدم قراءتها الصحيحة و ترددها

لكن صاحب البيت هو الشعب ، هو من يسمح للحكومة بأن تتردد و تتقاعس ، هو من يفتخ الباب ملء مصراعيه لأزلام صحيفة الوثن ، تقطع أوصاله ، أفراده هم من يحملون سكاكين الوطنية المزعومة ضد إخوانهم و أصبحوا يخونون و يكفرون

إن كانت الوثن هي من تقرع الطبول بمساندة بعض أطراف السلطة فإن الشعب هو من يهز وسطه في حفل الزار

و إن كان رب البيت بالدف ضاربٌ فشيمة أهل البيت الرقص

العيب فينا يا عرزالة ، حنا نستاهل التخلف اللي حنا عايشين فيه ، لأننا أغبياء و غير هالأزمة راح تطلع لنا عشرين أزمة و لا راح نخلص

Enter-Q8 said...

صرح جابر الخالد بتصريح استفزازي لم يكن في محله ولاوقته ليقول: لايوجد كويتي شريف يقول أن عماد مغنيه شهيد.

هل هذا تصريح استفزازي يا عرزاله

العرزاله said...

حلم جميل

احترامي لوجهة نظرك

:)

العرزاله said...

Enter

حقيقة توقفت طويلا وانا اكتب المقاله محاولا إيجاد صيغة أخرى للفقرة التي ذكرتها لكنني لم أجد غيرها

المقصود بالتصريح الاستفزازي ان جابر الخالد تعدى في اتهاماته مغنية ليشكك في وطنية الكويتيين الذين يؤمنون به

وهذي حادثة جديده ان تصدر من مسؤول في الدولة..احنا معتادين ان الطعن والتخوين لايتعدى الشخصيه اللي يتكلمون عنها كبن لادن

الاستفزاز انه ياب الموضوع من باب اللي على راسه بطحه يحسسها

عاد مغنية ارهابي او غيره هذا كلام احنا واغلب الكويتيين يتفقون عليه لكن لاننسى ان في منا شواذ يعتبرونا بطل مثل ما فينا ناس يعتبرون بن لادن بطل

:)