Monday, May 18, 2009

الان حصحص الحق

باديء ذي بديء، أود الإشارة إلى أنه ورغم استماعي لمقطع الفيديو مرات وبتمعن في نبرات صوتها ، لكنني لا أحكم بهذا الموضوع على نوايا الدكتوره أسيل أو أن أشكك بعائلتها الكريمة المحافظة. وأذّكر فقط بأنني قد عبرت في وقت سابق عن رأيي فيها كإنسانة ذات توجه إصلاحي.9

وقد تعمدت التأخر في طرح رأيي بموضوع تناول د.أسيل العوضي لزوجات النبي صلى الله عليه وسلم في جزء من أحد حلقاتها النقاشية مع طلبتها، وما تابع تلك المحاضرة من لغط ولغو دار بين العديد من الناس، ارتأيت كتابته مابعد الانتخابات. التأني كان مسبّباً بالأجواء التي كانت مشحونة بالتناحر والغاء الآخر، وبأن الناس لن تقرأ بعقلها وإنما ستترجم كل ماسيكتب على أنه محاولة انتخابيه لضربها.9

أكرر، الموضوع لمن يريد التفكر بعقله لا بقلبه، أما من يرى بأن الموضوع قد انتهى بنجاح الدكتوره بالوصول إلى المجلس أو كان يريد الشماتة فمكان تعليقه ليس هنا بالطبع.9

وقد هممت أن أتطرق، وقبل الدخول في الموضوع، إلى مكانة زوجات النبي صلى الله عليه وسلم. إلا أن المقام قد لايسعنا لذكر مناقبهم وأفضالهم وحقوقهم رضي الله عنهم علينا كمسلمين، فهن أمهاتنا أمهات المؤمنين، وهن من آزر النبي صلى الله عليه وسلم وسانده في نشر دعوته رضي الله عنهن أجمعين.إلا أنني أكتفي بخطاب الله عز وجل لهم في كتابه العزيز في سورة الأحزاب حينما قال:9

النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ 6

وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا 31

يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا 32

وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا 33

وبعد الاستعانة على الله تعالى، فتلكم نقاطي أبسطها لكم ، فلتَعْيَها أذن واعية.9

.

النقطة الأولى: إجتراء الكلام

القول باستحالة الحكم على كلام الغير إن كان مقتطعاً كلام سليم وعاقل. ولكن، لهذه القاعده شواذ، نعم شواذ. وعلى سبيل المثال لا الحصر، فلنفرض أن أحد المواطنين قام بالتطاول على أمير البلاد، ثم قام غيره ونقل ذلك التطاول حرفيا وعلنا بحجة الدفاع والاستنكار. الآن، وبغض النظر عن النوايا، أفيفرق استقطاع كلام الناقل أو إتمامه من محاسبته والتحقيق معه من قبل الجهات المختصه والتي قد ترى في نقله تهيئة غير مباشرة لغيره بمعاودة الفعل بنوايا أخرى، مما يقلل من هيبة الأمير ويشجع على التعدي على ذاته المصونه حسب الدستور؟ فكيف إن كانت الذات مصونة حسب القرآن؟ الجواب لديكم.9

.

النقطة الثانية: مصطلح هذوله

قد يقول قائل بأن كلمة (هذوله) ماهي إلا ترجمة محلية لكلمة هؤلاء. مجددا، نستخدم المثال السابق. محاضر ينقل كلام غيره أو يدرس طلبته فلسفة (يستحث ردهم فيها على استفزازات تمس وتتجرأ على ثوابتهم) كما ذكرت الدكتورة الفاضلة بتعبير آخر. أفيستطيع ذلك المحاضر النطق بجملة (قول حق هذا -وهذا مفرد هذوله-) في إشارة منه لصاحب السمو أمير البلاد؟ أيضا، الجواب لديكم.9

.

النقطة الثالثة: الكلمة وشخوص المعنيين بها

قاعدةٌ استنبطها من البديهيات. قدر الكَلم يتناسب طردياً مع منزلة من قيلت بحقه. قد يغفر لك قرينك شتمك لك، لكنه بالطبع لن يغفر لك شتم والديه، وان استخدمت الشتيمة ذاتها، أليس كذلك؟9

.

النقطه الرابعه: العنب أم الناطور؟9

فإني أعجب ممن ترك التمعن في ماحدث إلى ناقله، فقد اندفعت الغالبية في البحث في أسباب ودوافع الناقل تاركين التأمل في الحادثة وماقيل فيها ومحاولة تفنيدها، فأين التعقل في رد البيّنة؟9

.

النقطة الخامسه: هوان المقدسات

كنا ولازلنا، نرفض انقياد العقل وغسيله. لكنني، أجد فرقاً شاسعا بين التسليم بأمور عقائدية قد تم التمعن والتفكر في حكمتها مرات ومرات، مع الرضاء الذهني التام بأن حكمة الخالق هي في الإخفاء المؤقت أو الدائم لمقاصد بعض أوامره ونواهيه، وبين رفض تقديس الأمور كلها والتسليم بغير ما أمرنا به والدعوة إلى استغلال نعمة العقل والتفكر. نعم، البون واسع وفسيح، لكنه بيّن لمن أراد الحقيقة، وبعيد عن من طبع الله على قلبه بغير ذلك.9

وإن كان البعض لايجد في الكثير مما يطرح قدسية مفروضة، فلم الاحترام والتبجيل لأمور وشخوص مجتمعية حاضرة ولمقدسات غير المسلمين، وهوان ذلك عندهم إن كان فيه من الإسلام شيء؟ أين احترام المعتقدات والتعايش الفكري الذي يسعون إليه؟ فمال البعض تبسط لديه ثوابتنا ويعظم غيرها؟ ومالهم لايرجون لله وقاراً!9

.

النقطه السادسه: تنوع المواضيع

فهلا وجدت الدكتوره موضوعاً غير زوجاته رضي الله عنهم لتستثير طالباتها وتحيي فيهم روح المناقشة؟ ثم، إن كانت ومع كل الاحترام لاتحفظ حتى الآية محل النقاش، دع عنك تنوع تفسيرها والاحكام العديدة المستنبطة منها، فأين الفائدة من تناول موضوع لايفقه فيه حاضره ومحاضره؟9

.

النقطة السابعه: الجزاء من صنع العمل

إن من المعقول أن يستنكر النقل من استقل عن غيره فكرياً، لكن المخجل أن يقوم بذلك من اخترع صنيعة الفضائح واستمرأ قذف غيره مرارا وتكرارا رغم زيف بعضه أو كله. ولولا خشيتي من تحول الموضوع إلى غير ما أريد، لنشرت وصلات لأكاذيب ساقها بعض أشرس ممن دافعوا عن المقطع محل الجدل، مؤرخة بفترة تشبه تواريخ فيديو عامنا هذا من العام السابق، بل أقرب منها إلى وقت الانتخابات والاقتراع. صفحات زعموا فيها امتلاكهم لحقائق فشلوا في اثباتها ثم هربوا عنها وعن من غرروا بهم آنذاك، دع عنك أن ما نشروه –جدلا- لم يتعدى وريقات في حين استعظموا نشر صوت اعترفت الدكتورة به.9

.

النقطه الثامنه: التكسب

ومن المؤسف قيام بعض المستقلين وغيرهم ممن لاينتمي فكرياً للدكتوره باستغلال تلك القضية للتكسب التدويني والشهرة الصحفيه، متناسياً أنه عمد إلى ذلك على حساب زوجات نبيه صلى الله عليه وسلم ورضي عنهم، دون اغفال لمن كانت له مآرب آخرى أخفاها عنا ، لكنه سبحانه وتعلى عالم السر والنجوى..ويعلم السر وأخفى.9

.

الملخص:9

إن نظرتي للموضوع تتعدى وقتيته المؤقتة والمرابطة لفترة الانتخابات. وعليه، فإن المراد من طرحي للموضوع والهدف منه أن أشير إلى عظم منزلة أمهات المؤمنين رضي الله عنهم وعن خطورة التطاول عليهم أو تهيئة ذلك بقصد أو بغيره وبحسن نية، وان أبين ما أره حقا علّ ربي يبرؤ ذمتي حين ألقاه. ألا هل بلغت ألا اللهم فاشهد.9

22 comments:

esTeKaNa said...

مالكم لا ترجون لله وقارا؟
.
.
عتب لكل من أخذته نشوة الحماس والانتخابات لخلط الأمور وعدم التروي والتفكر بعظائم الأمور
عتب..لكل من أخذته الفزعه لمرشح من تكميم عين قلبه والتنازل عن جزء ولو بسيط من فزعته دينه
عتب..لكل من أخذته فرحته البارحه بخسارة التيار الديني بأن يتندر على أعظم السنن ومظاهر الدين من لحية
من حجاب
من حشمه وحتى إلتزام
عتب ونصرة لزوجات الرسول بعد انتهاء الانتخابات
وبوست...في وقت ذكي
وبترتيب افكار لا نختلف معك عليها


الله يحفظك يا عرزالة
تبرد القلب
:)

بن جبلة said...

الله يعز شانك دنيا و آخرة يا عرزالة يا ولد أم عرزالة

Q8EL5AIR said...

اولا : اعجبتني جدا جدا جدا بأنك أجلت رأيك بالموضوع الى بعد الانتخابات وهذا شي بالفعل يسجل لك .. لاني ماقدرت :)


ثانيا : تعليقي على كلام الدكتوره " أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض ".


ثالثا : تحليلك جدا جميعا خصوصا مثال سمو الأمير في لو كان هو المعني ..



واوافقك فيما طرحته ..


وتحياتي ..
ويسلموااااااااااااااا :)

4 said...

6ar7 akthar mn ra2e3 ...

bs 3endee n86a sha'79eyah l2awal marah agolha ....

m3 e7teramee laha al-kbeeer
momken al-ensan anh yzra3 afkarah
b2alf 6are8a ...

reaslte wa'67a!!!

بيالة جاي said...

الجروب اللي يطنطن بحب آل البيت
اهم الجروب اللي استذبحوا عشان تطلع
عناد بحدس
لا قناعات و لا فكر

الـسـنـبـلـة said...

شكرا على هذا التحليل الراقي

و أعجبني في هذا الموضوع مقال للأخ فرناس انصح بقراءته

دمتم

مَـــــعْــــمَــــعَـــــه said...

موضوع التأجيل وعدم الخوض في الموضوع في حينه عين العقل وقمه بالاخلاق

بالنسبة لكلام د. اسيل فاعتقد بررت موقفها وردت على جميع الاستفسارات بشأنه واخيرا الله يوفق الجميع ويسامح من اخطأ ويكافئ من أصاب

Q said...

100% مع التعليق اللي قبلي

احترامي لاختيار التوقيت مع اختلافي بالرأي

حمودي said...

مع اختلافي الكبير معاك لكني فعلا احترم تاجيل الموضوع
شكرا
:)

bo rashed said...

دكتورنا
استغلال الدين لمصالح دنيويه
مرفوض
والإنتقائيه مرفوضه
تبي تدافع عن الدين
وأمهات المؤمنين
خلك شجاع مع الكل
لاتحجج بالوحده الوطنيه
اما انك تصير المعتصم على فئه
وتصير نعامه على فئه
اسمحلي
هذا لعب على الله وعلى الناس

وللأسف حركة حدس واختيارهم لطرح
موضوع الدكتوره اسيل في معمعة الإنتخابات كان واضح جدا ان
القصد منه تكسب انتخابي حسب
رايي المتواضع

اختم تعليقي بمقوله رائعه
للشيخ ابن تيميه
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
ما أنزل الله في القرآن من آية إلا وقد عمل بها قوم، وسيعمل بها آخرون. فمن كان من الشاكرين الثابتين على الدين، الذين يحبهم الله عز وجل ورسوله؛ فإنه يجاهد المنقلبين على أعقابهم، الذين يخرجون عن الدين، ويأخذون بعضه ويدعون بعضه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

الله يغفرلنا ولجميع العالمين

Frankom said...

الناس قدرات
في اشخاص بغض النظر عن المهن توصل رسالتها بصورة جدا واضحة
وفي ناس تحتاج النزول الى مستوى الاشخاص اللي تخاطبهم وتعيش جيلهم وتخاطبهم بصورة سلسلة

ضرب سمو الامير كمثال على موضوع اسيل جيد ولكن فيه اختلاف كبير

قواك الله

TruTh said...

انا اوافقك الراي بالنسبة حق الأسلوب
اللي تكلمت فيه د.اسيل عن الرسول صلى الله عليه و آله و زوجاته

و غير سالفة كلمة هذولة فيه شغلة ثانية لاحظناها انها ما صلت على الرسول ولا مرة و اهيا تذكر اسمه

يعني مع اني اقتنعت بأن الفيديو مقصوص منه و اهيا كانت تطرح آراء عن آية الحجاب مو رايها لكن أسلوبها في الحديث عن نبينا الكريم و زوجاته ما كان يليق فيهم ابدا

و تسلم ايدك اخوي على التحليل الموضوعي

الزين said...

طرحت الحادثة بموضوعية شديدة

تدري من اللي خلى الموضوع يصير حادثه مالها تأثير والناس انعمت عينها وبصيرتها عن عمقها

استغلال التيار الديني هالحادثة لأغراض انتخابية

نعم اسيل اخطأت واخطأت واخطأت

والتكسب على حساب الدين مرفوض وهذا اللي سوته حدس ورد عليها عايدي
وانقلب السحر على الساحر وصارت دعاية بلوشي حق اسيل وانها محاربه من هذا التيار

انا مو مع اي طرف منهم
انا مع الحق
والحق يقول ان اسيل اخطأت

وكنت اتمنى ان نلاقي طرح مثل هذا ايام الإنتخابات عشان الناس تفهم من وين ييه الإعتراض على ماقالته اسيل

شكرا لك لموضوعيتك
وتوازن طرحك

وصباحك خير


=============


خارج الموضوع

الماية كانت دهنة
والجو راااائع
والصيد نويبية وجليجلي يتيم وشوية يميام

:)

مش بطال يعني

Sweet Revenge said...

أين احترام المعتقدات والتعايش الفكري الذي يسعون إليه؟ فمال البعض تبسط لديه ثوابتنا ويعظم غيرها؟


هذا الي الاحظة في الطرح الليبرالي يتكلمون بمبادئ ما يطبقونها
اذا هانت االثوابت فشنو من عقبها يستاهل ان احنا نحافظ عليه

يسلم قلمك الواعي علي هالكلام الطيب
سويت

ChEMiCaL-ENG said...

السلام عليكم

بيض الله وجهك و كثر الله من أمثالك

طرح عاقل و متزن

جزاك الله كل خير

molok said...

طرح راقي وترتيب موعادي ..
الله يحفظك ويوفقك ..

تسجيل اعجاب ليس إلا ..

kazmawy said...

كثر الله خيرك كفيت ووفيت

سوق المناخ said...

تسلم يدك يا عرزاله.. والله صدقت، لكن شتقول في ناس إن لم تستح فاصنع ما شئت .. الله المستعان

ولد الديرة said...

تقول يا حجي

Leave your comment
إنت شرايك؟











انا رايي بينته من زمان :)

شيء سمعته وعلقت عليه

ما همني ان كان فيه انتخابات او لا

مصيبة بل كارثة بعض من يسمون انفسهم بالليبراليين انهم يظنون انهم يحسنون صنعا بالظهور بمظهر المستهزئ بكل قيمة دينية

تحياتي

Enter-Q8 said...

اشربت مروقها

العرزالــــــه said...

احترامي الشديد لكل من مر او علق

اكتفي بالتأمل في الردود

:))))

someone_q8 said...

السلام عليكم

بصراحة ما اتفق معاك من ناحية الوقت

لان الموضوع برد

شنو اللي راح يفرق ؟ الطيور طارت بأرزاقها , والناس خذت الانطباع وخلاص والكل يتفق على الخطأ للجهتين

لاتتضايق من صراحتي هذه دكتورنا لكن موضوعك هذا الجميل والموضوعي اللي من جد عجبني لو نازل بأيام الانتخابات لاقتنعت الناس وتفهمت الموضوع بشكل افضل


ولكن لو تفتح عمل الشيطان

وقدر الله وما شاء فعل
ماكو الا ندعو للجميع بدون استثناء بالتوفيق و هذه اهيه الديموقراطية :)